الاقصر



تقع مدينة الاقصر في وسط مصر على دلتا نهر النيل، وتبعد قرابة 3 ساعات ونصف عن أسوان، ولعل الرحلة إلى مصر لا تكتمل إلا بزيارة هذه المدينة الضاربة في القدم والتاريخ العريق، وهي تملك الكثير من الكنوز الفرعونية التي يغوص المسافر في أسرارها وقصصها الخيالية، وتشهد فنادق الأقصر ازدحاما كبيرا من الزائرين الذين يتوافدون عليها من جميع أقطاب الأرض، ومن أهم ما يمكن رؤيته فيها "معبد الكرنك" و"معبد الأقصر" اللذان يرويان تاريخ مصر على مر العصور ويمثلان صرحا معماريا ولوحة فنية غاية في الإتقان والإبهار، بالإضافة إلى منطقة "وادي الملوك" التي تضم الكثير من المقابر الفرعونية للسلالات التي حكمت مصر، وقد تصبح الأجواء حارة جدا في الصيف في هذه المناطق، وبعد الانتهاء من التجول الافتراضي في عوالم الفراعنة القدماء ننصحكم بأخذ جولة في المنطاد والتمتع بمنظر المدينة والصحراء المترامية على أطرافها، ثم انطلقوا إلى أسواق وبازارات الأقصر الشهيرة من أجل اقتناء أروع الهدايا والمصنوعات المصرية والتوابل وغيرها بأسعار قابلة للمساومة وفي جو من الحيوية والصخب في أسواق مفعمة بالحركة منذ ساعات الصباح المبكرة وحتى الساعة 12 ليلا، وإذا كانت زيارتكم طويلة جربوا القيام برحلة في القوارب التي تطوف نهر النيل وصولا إلى مدينة أسوان جنوب الأقصر، مع أنغام الموسيقى والعروض الفلكلورية المصرية وصوت الناي الذي يراقص النيل تحت سماء صافية وخالية من الهموم.