ماكيت رع - مكت رع

ماكيت رع -  مكت رع

 

ايه رأيكم ندخل سوا مقبرة جدنا المصرى القديم واللى اسمه "ماكيت رع " تعالوا نعرف عنه حاجات مبهرة فعلا ... أولا اسمه ماكيت رع وكان بيشتغل شغلانه مهمة جدا ايام الملك منتوحتب الثالث وذلك فى الاسرة الحادية عشر .. الدولة الوسطى يعنى 2000 سنة قبل الميلاد .. عارفين كان بيشتغل ايه ؟ كان أحد كبار الموظفين فى بلاط الملك وشغلته هى : وظيفة مدير القصر الملكى وخازن بيت مال الملك ومدير البيت العظيم وحامل الختم والامير الوراثى فى عصر الملك منتوحتب الثالث الذى حكم مصر من عام 2019 ق .م الى عام 2007 ق .م.. اما بالنسبة لمقبرته التى اكتشفتها بعثة متحف المتروبوليتان الامريكى الموجود بنيويورك عام 1922 م .. وجدت المقبرة بالقرب من معبد الملكة حتشبسوت بالدير البحرى غرب الاقصر .. ماذا وجدوا فى المقبرة ؟ وجدوا المقبرة قد تم سرقتها من قبل ولم يجدوا اى رسومات او نقوش تذكر داخل المقبرة حيث اعتاد قدماء المصرين على ترك حكايات وقصص مكتوبة ورسومات تحكى حكاية صاحب المقبرة ولكن تخريب المقبرة كان متعمدا .. وجدت البعثة غرفة لم يكتشفها اللصوص فى السابق ووجدو فيها نماذج خشبية تحكى عن الحياة اليومية فى تلك الفترة التى تعود الى عام 2019 قبل الميلاد .. واجمل ما يمكن وصفه لهذه النماذج انها صنعت بعناية فائقة وتفاصيل رائعة لمهن مختلفة فنجد نموذجا خشبيا لمراكب مختلفة فى حجمها وطبيعة شغلها 

 


مركب من ضمن المراكب تحمل بعض الحجاج المصريين المتوجهين الى ابيدوس حيث يحج المصريين فى ابيدوس (شمال الاقصر 120 كيلومتر) ووجد ماكيت رع على ظهر المركب وبجانبه قائد المركب .. ووجد مركبتين صيد يقومان بصيد الاسماك من النيل واحجام مختلفة للاسماك وتتم عملية الصيد من خلال شبكة مربوطة بين المركبتين ويقوم الصيادون بإنزال الشبكة فى النيل اثناء سير المركبيتين ثم استخراجها وفيها انواع مختلفة من اسماك النيل واحجام مختلفة ... فى حين نرى نموذجا اخرا لمكان تربية الماشية وغرفة تقديم الطعام والشراب للابقار ثم احضار من سيقومون بذبحها وإدخالها فى غرفة منفصلة وتربط ارجل البقرة الخلفية ورجل واحدة من الارجل الامامية وطرحها ارضا واستخدام السكين الذى تم شحذه جيدا حتى تتم عملية الذبح بكل يسر دون تعذيب للذبيحة 



ونرى ايضا نموذجا خشبيا اخر للنجارين فى ورشة النجارة وكيفية تقطيع الخشب ونشره ... ونرى نموذج اخر عبارة عن حصر وتعداد للماشية من الابقار فى حضور "ماكيت رع" وبجواره الكتبة الذين يدونون كل شىء وفى حالة وجود اى مخالفة يقدم المخالف للمسألة أمام ماكيت رع ... وفى هذا النموذج نرى حوالى عشرون من الابقار بألونها المختلفة والتى تتدل على ثراء تلك الفترة ... ونرى نموذج اخر لبيت احد الاثرياء والذى له باب امامى وباب خلفى واعلى السطح يوجد بعض المزاريب للتخلص من مياه الامطار التى تتجمع أعلى سطح المنزل وتصب هذه المياه فى حوض مصفح بالنحاسبالاسفل ويعتبر فى وسط البيت ونرى اشجار التين تحيط بحوض الماء ... تلك بعض النماذج الرائعة والموجودة فى المتحف المصرى بالتحرير ... ومما يثير الدهشة أن العالم اخذ عن المصريين القدماء العلم والحضارة ومن الامور المثيرة هى أن العالم الغربى استخدم كلمة ماكيت لاى نموذج من اى خامة واصبحت كلمة ماكيت تعنى نموذج باللغة الفرنسية والانجليزية 

''Maquette"

24 ماكيت يصفون الحياة اليومية للمصريين القدماء والفضل يرجع الى هذا العبقرى 

 



الى اخترع النماذج بصورة مبهرة ... وإذا بحثنا فى مفردات اللغة التى نستخدمها فى حياتنا اليومية ودون أن ندرى نجدأن اصولها موجود فى اللغة المصرية القديمة كمثال كلمة "ون" و ون باللغة المصرية القديم تعنى الارنب .. والمصرى القديم لاحظ أن الارنب ينام وعيناه مفتوحتان وكأنه ينظر الى السماء ليلا ونهار وأعتقد انه لا ينام وكشف الابحاث الحديثة عن وجود غشاء شفاف لعيون الارنب يكون فيها الارنب نائم وبيحلم  وفى سابع نومة ولكنه يبدو مفتوح العينين بفضل الغشاء الشفاف الذى يغطى عيناه .. ونحن نطلق على الشخص دائم الحركة والذى لا يهدأ ابدا ولا يأخذ قسطا من 

الراحة ونطلق عليه أن هذا الشخص "ما بيونش"  وهى فى الاصل كلمة مصرية  قديمة. 

- تحية الى اجدادنا المصريين القدماء -

 بقلم الخبير السياحى / محمود كمال









 


Comments